الاحد 13/10/2019
12:24 بتوقيت المكلا
كلمة المدير العام
146.JPG
عوالمُ وفضاءاتٌ مشرَّعةٌ أمام كلِّ طالبِ معرفةٍ أو علم .. ومساحاتٌ لامنتهية من المعلومات تنهي المسافة بين الرغبة في المعرفة وتلقِّيها .. وعالَمٌ أصبح صغيراً ـ قيدَ قرية أو أقل ـ يدنو فيه البعيد وتقصُر فيه المسافاتُ ، وتكونُ فيه المعرفة أيسر على طالبِها من ريِّ ظمأ أو سد فاقة ..
هذه هي شبكةُ الإنترنت ، وهذا هو فعلُها في حياتِنا ـ أو من المفترض أن يكون ـ ..   
لقد فعلت خيراً قيادةُ المحافظة عندما بادرت بفتحِ هذا الموقع للمؤسسات والهيئات الحكومية ، لأنه ـ بمثلِ ما هو نافذةٌ تعريفية بالمحافظة ـ فهو تزكية للطموح العام الموجود في أوصال المجتمع لأن تخطو الجهاتُ التنفيذية في المحافظة خطوةً كهذه تدفع بآليّات العمل في جسدها نحو استيعاب مدخلات العصر الحديث واستحداثات التكنولوجيا ووسائل العلم الحديث ..
إن موقعَنا ـ في مكتب وزارة التربية والتعليم بوادي حضرموت وصحرائها ـ بقدر ما نريده عارضاً لواقعِنا وتجاربنا التربوية ، بقدر ما هو مفتاحٌ لمنتسبينا للولوج إلى فضاءات المعرفة التي تفسحها لهم شبكةُ الإنترنت لتحقيق الملاقحة المفيدة بين تجاربِنا ـ على تواضعها ـ وخبرات الآخرين في شتى البقاع والأصقاع ، للإطلاع علي غثِّها وسمينِها بما يجدي نفعاً على واقعِنا ، ويطوِّر من مهارات وكفايات العاملين لدينا في المجال التربوي والتعليمي.
إننا كمسئولين على الواقع التربوي نسعى ـ في الظرف الراهن ـ بكلِّ ما أوتينا من إمكانيات ، وبكلِّ ممكنٍ متاحٍ أمامنا ، إن ننشيءَ القاعدة الأساسية لإدخال علوم الحاسوب والمعلوماتية إلى جميع المرافق التعليمية في منطقتنا ، ليكون بإمكان معلمينا وطلبتنا وإداراتِنا وعاملينا إستخدام هذه التقنيات المتطورة كلاً في مجالِ عملِه .. المعلم لرفع كفاياتِه وخبراتِه وعلومِه ، والطالب لاستخدامه كوسيلة تعليمية ومنهاجية مساعدة ، والإدارات للإطلاع على التجارب التربوية وتأهيل قدراتهم القيادية ... الخ ، وقد تم تحقيق عددٍ من النجاحات في هذا المضمار بحيث يتم العمل على إنشاء ( ستة ) مختبرات حاسوبية في
( ست ) مدارس ثانوية في الوادي ليكون في أمكان معلمي هذه الثانويات استخدام الحاسوب كوسيلةٍ تعليميةٍ مساعدة .. وسعيُنا مستمر وحثيث ، وتصميمُنا راسخ باتجاه توفير أجهزة حاسوب في كل مدرسة ومرفق عملٍ تربوي.
  
نأمل أن يستطيعَ موقعُنا نقلَ تجاربنا وحقائق ما يعتمَل داخل المؤسسات التربوية في وادي حضرموت والصحراء ، مؤكدين استعدادنا للتعامل مع كافة المقترحات والآراء الهادفة إلى تطوير عملَنا والارتقاء بالعملية التربوية والتعليمية إلى آفاق التي تحقق لوطنِنا الرقي والرفاه.


.

  • إقرا ايضاً